الأربعاء، 30 يونيو 2021

طرق ذهبية لزيادة متابعي صفحتك على فيسبوك

زيادة متابعين الفيسبوك طرق ذهبية وفعالة لزيادة متابعي صفحتك

 

 

 

 

الغرض الأساسي من إنشاء الصفحات علي منصات السوشيال ميديا هو جذب المتابعين المهتمين بالمنتجات والخدمات التي تقدمها  وفي هذا المقالة ستعرف علي الطرق الفعالة لزيادة متابعين الفيسبوك لديك فتابع معنا.

من المتعارف عليه أن وجود المتابعين على أي منصة تواصل اجتماعي يُعد من أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها هذه المنصات.

وكذلك الأمر مع الفيسبوك إذ لا يكفي الحصول على عدد من الإعجابات فقط

ولكن عليك أن تحصل على متابعين حقيقين لتتمكن من الوصول الطبيعي ل facebook.

 

 

الاهتمام بتقديم محتوى تفاعلي وجذاب

الاهتمام بالمحتوى وجعله جذاب يعمل على زيادة متابعين الفيس بوك وجذب عدد متنوع من شرائح الجمهور ، لذلك عليك تقديمه بشكل يتناسب مع احتياجاته.

ومع هذا التخطيط لنشر محتوى جذاب ليس بالأمر السهل، وعليك إجراء العديد من الأبحاث والدراسات حول ما يبحث عنه المستخدمين كل يوم ومحاولة توفيره لهم.

بالإضافة إلى الاهتمام بالنشر في أوقات منتظمة خلال فترة محددة مثل أن تقوم بنشر خمسة مواضيع مختلفة على مدار أسبوع .

كما يجب عليك النشر في الأوقات التي يتواجد فيها المستخدمين على الإنترنت، وهذه الخطوة من الخطوات الأساسية لي زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

 

 

تعزيزعملية التفاعل مع المتابعين

واحدة من الطرق الذهبية لزيادة متابعيين الفيسبوك لديك وهي أن توفر طرق النفاعل المختلفة مع المتابعين ومعرفة ما يفضلوه وتوفيره لهم من خلال خدمات سوشيال ميديا.

بالإضافة أنه يمكنك معرفة أرائهم المختلفة عن المنتجات والخدمات التي تقدمها ومعرفة الأشياء التي لم تنل إعجابهم ومحاولة تقديمها بشكل أفضل تتناسب مع متطلباتهم.

 

بجانب أنه عليك جمع البيانات الكافية عن المتابعين، والتي تعرفك على الجمهور الذي تستهدفه إذ تمكنك من تحقيق ما يلي:

–  زيادة التفاعل مع المحتوى الذي تقدمه؛ لأنك تخاطب الجمهور بلغته واهتماماته وبالتالى رفع فرص زيادة متابعين الفيسبوك لدي.

–  كما تعمل على تقوية العلاقة بينك وبين جمهورك؛ مما يجعله مخلصاً للعلامة التجارية الخاصة بك وبالتالي زيادة فرص الربح من فيسبوك.

–  كذلك الحصول على التعليقات وردود الأفعال المختلفة التي تمكنك من التطوير من عملك ومواكبة اهتماماتهم وتقديم خدمات سوشيال ميديا متنوعة لهم.

مما يحفزهم على نشر المحتوى الخاص بك مع غيرهم او حتي صفحتك على Facebook، وبالتالى زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

 

 

تحسين إدارة صفحة الفيسبوك

تعد من الخطوات الهامة لتحسين ومراقبة تفاعل صفحتك على الفيسبوك ، حيث يمكنك أن تحلل وترى النتائج بنفسك واتخاذ القرارات الصحيحة التي تساعدك في التسويق على الفيس بوك.

  • وهناك بعض العناصر التي من خلال تحليلها تساعدك في إدارة هذه الصفحة :
  • عدد المشاركات الفعلية.
  • وصول المنشورات إلى أكبر عدد من متابعيك (Reach).
  • استخدام الهاشتاجات المتعلقة بالبراند الخاص بك.
  • حجم بيانات العملاء التي وصلت لها (Leads ).
  • قياس معدل حركة المرور (Traffic).
  •  حجم المبيعات.

 

وتستطيع تجميع هذه البيانات من خلال استخدام بعض الأدوات مثل :
–  أدوات تحليل المواقع الاجتماعية مثل (Facebook analytics )
–  استخدام Google analytics.
–  أداة تتبع النتائج وصناعة التقارير Google sheets.

 

القيام بالحملات الإعلانية على الفيسبوك

من الفوائد التي يمكن أن تحصل عليها من حملات الإعلانات على الفيسبوك:

–  من الأهداف الأساسية للإعلانات هو التسويق على الفيس بوك والترويج لصفحتك، وكذلك تعزيز وصول وتنشيط وصول منشوراتك لأكبر عدد من المستخدمين.

–  كذلك زيادة معدلات التحويل على موقعك من خلال إرسال العديد من الأشخاص إلى موقعك من خلال خدمات سوشيال ميديا المتوافرة بكثرة.

–  الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المتابعين وكذلك الأشخاص القريبين من شركتك من خلال تفعيل الموقع الجغرافي لإعلانات الفيسبوك.

–  زيادة معدل مشاهدة الفيديوهات التي تقوم بتقديمها على صفحتك، مما يساعد على زيادة التفاعل على صفحتك، وبالتالى زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

–  تعزيز المعرفة بالعلامة التجارية الخاصة بك، وزيادة مبيعات المنتجات والخدمات التي تقدمهامن خلال التسويق على الفيس بوك.
–  استخدام الهاشتاجات

تستطيع استخدام الهاشتاجات أو الترند كطريقة للتسويق على الفيس بوك ،وبوضع هذه الهاشتاحات تستطيع زيادة متابعين الفيسبوك لديك وجذب عدد من شرائح الجمهور المختلفة.

وبإمكانك وضع هاشتاج أسفل الفيديو أو المنشور الذي قمت بنشره بحيث يكون له علاقة بهذا الفيديو أو المحتوى ، وهكذا مع جميع انواع المحتوى الذي تقوم بنشره.

 

 

تقديم العروض المميزة

يتطلع أغلب المستخدمين إلى المزيد من العروض والهدايا التي تقدمها معظم الشركات التجارية في عمليات التسويق الإلكتروني.

كما أن الإحصائيات والأرقام تشير إلى أن تقديم العروض والخصومات يعمل على زيادة المتابعين للمنتجات والخدمات والتي تنتهى بإتمام عمليات الشراء.

كما أن هذه الطريقة في التسويق على الفيس بوك تساعد في الحصول على شريحة جديدة من العملاء، وبالتالي زيادة متابعين الفيس بوك على صفحتك.

لذلك من المهم جداً إدراج هذه الاستراتيجية جذب المزيد من المتابعين ، ولتجعلها طريقة من طرق الربح من فيسبوك وتقديم خدمات سوشيال ميديا وعروض لم يقم بها غيرك.

 

 

استخدام المؤثرين في زيادة متابعين الفيسبوك

يمكنك الاستفادة من المؤثرين في الترويج لصفحتك على الفيسبوك وكذلك المنتجات الخاصة بك على صفحتك، وهناك عدد من الطرق تستطيع استخدامها في البدء بها.

وعلى الرغم من أن بعض ه‍ذه الطرق تكلفك ميزانية تسويقية كبيرة، ولكن هناك طرق أخري يمكنك تجربتها معهم ويتوقف ذلك على قدرتك على التفاوض مع المؤثرين .

 

حيث يمكنك إرسال بعض الهدايا لهم والتي تشمل منتجاتك ، ثم يقوم المؤثرين بمشاركة تجاربهم مع الجمهور مما يساعد في الحصول على العملاء الجدد.

وفي هذه الطريقة التسويقية عليك الاهتمام بتوافق الجمهور المستهدف مع طبيعة منتجاتك وخدماتك حتى إذا كان المؤثر ذات تخصص مختلف .

ويجب أن تعرف أن أساس كل هذه الطرق التسويقية هو زيادة متابعين الفيسبوك لديك

وتفعيل الربح من فيسبوك ، حيث يعتبر العملاء الوسيلة الأمثل لنجاح هذه المشاريع التجارية.

 

 

النشر باسم الصفحة قي المجموعات

تستطيع أن تجد العديد من المجموعات التي تضم المهتمين بمجالات مختلفة، ونستطيع أن تنضم إلى هذه المجموعات التي بإمكانها مساعدتك.

ومن خلال البحث عن هذه المجموعات تستطيع أن تجد من يوفر لك فرص للراغبين في عمل حملات تسويقية لمنتجاتهم وخدمات سوشيال ميديا في وقت معين .

وبالتالي يمكنك النشر باستخدام اسم صفحتك على الفيسبوك؛ مما يزيد من فرص التفاعل مع صفحتك ويزداد معها متابعينك على الفيسبوك.

وبذلك تكون قد ضمنت طريقة جيدة لترويج صفحتك وزيادة المتابعين بدون أي مجهود يذكر.

 

 

دعوة الأصدقاء والأقارب إلى مشاركة صفحتك على الفيسبوك

وهناك طريقة أخرى تمكنك من ترويج صفحتك على الفيس بوك وزيادة المتابعين بدون بذل المجهود 

وهو الاستعانة بالأشخاص الذين من حولك مثل أصدقائك وأفراد عائلتك.

ومن خلالهم تستطيع تشجيعهم لنشر المحتوى الخاص بك على وسائل التواصل الاجتماعي

كما يمكنهم أخبار الآخرين عن صفحتك وطريقة الوصول إليك.

 

وكذلك التفاعل مع المنشورات الخاصة بك وإضافة التعليقات المختلفة التي تحث الآخرين على المشاركة ومتابعتك على الفيسبوك.

بالإضافة إلى إمكانية وضع لينك صفحتك على الفيسبوك على صفحاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

مما يساعد هذا في زيادة فرص وصول علامتك التجارية إلى أكبر عدد من العملاء

وتعزيز المعرفة بعلامتك التجارية والحصول على أكبر عدد من المتابعين.

 

 

ربط حسابك على الانستقرام بالفيسبوك

إذا كان لديك حساب على الانستقرام ولديك عدد لا بأس به من المتابعين

فيمكنك ربطه بالفيسبوك الخاص بك ومشاركة المنشورات مباشرة من الانستقرام على فيسبوك.

إذ تعتبر هذه الطريقة من الطرق الغير مباشرة لزيادة متابعين الفيسبوك لديك

وزيادة التفاعل والحصول على أكبر شريحة ممكنة من المتابعين.

 

ويمكنك تفعيل ذلك من خلال مايلى :

  • الذهاب إلى الانستقرام والضغط على صورة الملف الشخصى في الزاوية السفلية ناحية اليسار.
  • ثم الانتقال إلى علامة الإعدادت والضغط عليها.
  • وبعدها اضغط على “حساب” ثم اختر “مشاركة على تطبيقات أخري”.
  • ثم قم باختيار فيسبوم وادخال معلومات تسجيل الدخول.
  • وفى النهاية اضغط على متابعة ثم اكمال الإعدادات.

وبذلك قد تكون قمت بربط حسابك على الانستقرام بالفيسبوك وأصبح لديك طريقة أخري من الطرق الذهبية لزيادة متابعينك على الفيسبوك.

 

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية 

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

 

The post طرق ذهبية لزيادة متابعي صفحتك على فيسبوك appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.



from WordPress https://ift.tt/3qJpML2
via IFTTT

طرق ذهبية لزيادة متابعي صفحتك على فيسبوك

زيادة متابعين الفيسبوك طرق ذهبية وفعالة لزيادة متابعي صفحتك

 

 

 

 

الغرض الأساسي من إنشاء الصفحات علي منصات السوشيال ميديا هو جذب المتابعين المهتمين بالمنتجات والخدمات التي تقدمها  وفي هذا المقالة ستعرف علي الطرق الفعالة لزيادة متابعين الفيسبوك لديك فتابع معنا.

من المتعارف عليه أن وجود المتابعين على أي منصة تواصل اجتماعي يُعد من أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها هذه المنصات.

وكذلك الأمر مع الفيسبوك إذ لا يكفي الحصول على عدد من الإعجابات فقط

ولكن عليك أن تحصل على متابعين حقيقين لتتمكن من الوصول الطبيعي ل facebook.

 

 

الاهتمام بتقديم محتوى تفاعلي وجذاب

الاهتمام بالمحتوى وجعله جذاب يعمل على زيادة متابعين الفيس بوك وجذب عدد متنوع من شرائح الجمهور ، لذلك عليك تقديمه بشكل يتناسب مع احتياجاته.

ومع هذا التخطيط لنشر محتوى جذاب ليس بالأمر السهل، وعليك إجراء العديد من الأبحاث والدراسات حول ما يبحث عنه المستخدمين كل يوم ومحاولة توفيره لهم.

بالإضافة إلى الاهتمام بالنشر في أوقات منتظمة خلال فترة محددة مثل أن تقوم بنشر خمسة مواضيع مختلفة على مدار أسبوع .

كما يجب عليك النشر في الأوقات التي يتواجد فيها المستخدمين على الإنترنت، وهذه الخطوة من الخطوات الأساسية لي زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

 

 

تعزيزعملية التفاعل مع المتابعين

واحدة من الطرق الذهبية لزيادة متابعيين الفيسبوك لديك وهي أن توفر طرق النفاعل المختلفة مع المتابعين ومعرفة ما يفضلوه وتوفيره لهم من خلال خدمات سوشيال ميديا.

بالإضافة أنه يمكنك معرفة أرائهم المختلفة عن المنتجات والخدمات التي تقدمها ومعرفة الأشياء التي لم تنل إعجابهم ومحاولة تقديمها بشكل أفضل تتناسب مع متطلباتهم.

 

بجانب أنه عليك جمع البيانات الكافية عن المتابعين، والتي تعرفك على الجمهور الذي تستهدفه إذ تمكنك من تحقيق ما يلي:

–  زيادة التفاعل مع المحتوى الذي تقدمه؛ لأنك تخاطب الجمهور بلغته واهتماماته وبالتالى رفع فرص زيادة متابعين الفيسبوك لدي.

–  كما تعمل على تقوية العلاقة بينك وبين جمهورك؛ مما يجعله مخلصاً للعلامة التجارية الخاصة بك وبالتالي زيادة فرص الربح من فيسبوك.

–  كذلك الحصول على التعليقات وردود الأفعال المختلفة التي تمكنك من التطوير من عملك ومواكبة اهتماماتهم وتقديم خدمات سوشيال ميديا متنوعة لهم.

مما يحفزهم على نشر المحتوى الخاص بك مع غيرهم او حتي صفحتك على Facebook، وبالتالى زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

 

 

تحسين إدارة صفحة الفيسبوك

تعد من الخطوات الهامة لتحسين ومراقبة تفاعل صفحتك على الفيسبوك ، حيث يمكنك أن تحلل وترى النتائج بنفسك واتخاذ القرارات الصحيحة التي تساعدك في التسويق على الفيس بوك.

  • وهناك بعض العناصر التي من خلال تحليلها تساعدك في إدارة هذه الصفحة :
  • عدد المشاركات الفعلية.
  • وصول المنشورات إلى أكبر عدد من متابعيك (Reach).
  • استخدام الهاشتاجات المتعلقة بالبراند الخاص بك.
  • حجم بيانات العملاء التي وصلت لها (Leads ).
  • قياس معدل حركة المرور (Traffic).
  •  حجم المبيعات.

 

وتستطيع تجميع هذه البيانات من خلال استخدام بعض الأدوات مثل :
–  أدوات تحليل المواقع الاجتماعية مثل (Facebook analytics )
–  استخدام Google analytics.
–  أداة تتبع النتائج وصناعة التقارير Google sheets.

 

القيام بالحملات الإعلانية على الفيسبوك

من الفوائد التي يمكن أن تحصل عليها من حملات الإعلانات على الفيسبوك:

–  من الأهداف الأساسية للإعلانات هو التسويق على الفيس بوك والترويج لصفحتك، وكذلك تعزيز وصول وتنشيط وصول منشوراتك لأكبر عدد من المستخدمين.

–  كذلك زيادة معدلات التحويل على موقعك من خلال إرسال العديد من الأشخاص إلى موقعك من خلال خدمات سوشيال ميديا المتوافرة بكثرة.

–  الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المتابعين وكذلك الأشخاص القريبين من شركتك من خلال تفعيل الموقع الجغرافي لإعلانات الفيسبوك.

–  زيادة معدل مشاهدة الفيديوهات التي تقوم بتقديمها على صفحتك، مما يساعد على زيادة التفاعل على صفحتك، وبالتالى زيادة متابعين الفيسبوك لديك.

–  تعزيز المعرفة بالعلامة التجارية الخاصة بك، وزيادة مبيعات المنتجات والخدمات التي تقدمهامن خلال التسويق على الفيس بوك.
–  استخدام الهاشتاجات

تستطيع استخدام الهاشتاجات أو الترند كطريقة للتسويق على الفيس بوك ،وبوضع هذه الهاشتاحات تستطيع زيادة متابعين الفيسبوك لديك وجذب عدد من شرائح الجمهور المختلفة.

وبإمكانك وضع هاشتاج أسفل الفيديو أو المنشور الذي قمت بنشره بحيث يكون له علاقة بهذا الفيديو أو المحتوى ، وهكذا مع جميع انواع المحتوى الذي تقوم بنشره.

 

 

تقديم العروض المميزة

يتطلع أغلب المستخدمين إلى المزيد من العروض والهدايا التي تقدمها معظم الشركات التجارية في عمليات التسويق الإلكتروني.

كما أن الإحصائيات والأرقام تشير إلى أن تقديم العروض والخصومات يعمل على زيادة المتابعين للمنتجات والخدمات والتي تنتهى بإتمام عمليات الشراء.

كما أن هذه الطريقة في التسويق على الفيس بوك تساعد في الحصول على شريحة جديدة من العملاء، وبالتالي زيادة متابعين الفيس بوك على صفحتك.

لذلك من المهم جداً إدراج هذه الاستراتيجية جذب المزيد من المتابعين ، ولتجعلها طريقة من طرق الربح من فيسبوك وتقديم خدمات سوشيال ميديا وعروض لم يقم بها غيرك.

 

 

استخدام المؤثرين في زيادة متابعين الفيسبوك

يمكنك الاستفادة من المؤثرين في الترويج لصفحتك على الفيسبوك وكذلك المنتجات الخاصة بك على صفحتك، وهناك عدد من الطرق تستطيع استخدامها في البدء بها.

وعلى الرغم من أن بعض ه‍ذه الطرق تكلفك ميزانية تسويقية كبيرة، ولكن هناك طرق أخري يمكنك تجربتها معهم ويتوقف ذلك على قدرتك على التفاوض مع المؤثرين .

 

حيث يمكنك إرسال بعض الهدايا لهم والتي تشمل منتجاتك ، ثم يقوم المؤثرين بمشاركة تجاربهم مع الجمهور مما يساعد في الحصول على العملاء الجدد.

وفي هذه الطريقة التسويقية عليك الاهتمام بتوافق الجمهور المستهدف مع طبيعة منتجاتك وخدماتك حتى إذا كان المؤثر ذات تخصص مختلف .

ويجب أن تعرف أن أساس كل هذه الطرق التسويقية هو زيادة متابعين الفيسبوك لديك

وتفعيل الربح من فيسبوك ، حيث يعتبر العملاء الوسيلة الأمثل لنجاح هذه المشاريع التجارية.

 

 

النشر باسم الصفحة قي المجموعات

تستطيع أن تجد العديد من المجموعات التي تضم المهتمين بمجالات مختلفة، ونستطيع أن تنضم إلى هذه المجموعات التي بإمكانها مساعدتك.

ومن خلال البحث عن هذه المجموعات تستطيع أن تجد من يوفر لك فرص للراغبين في عمل حملات تسويقية لمنتجاتهم وخدمات سوشيال ميديا في وقت معين .

وبالتالي يمكنك النشر باستخدام اسم صفحتك على الفيسبوك؛ مما يزيد من فرص التفاعل مع صفحتك ويزداد معها متابعينك على الفيسبوك.

وبذلك تكون قد ضمنت طريقة جيدة لترويج صفحتك وزيادة المتابعين بدون أي مجهود يذكر.

 

 

دعوة الأصدقاء والأقارب إلى مشاركة صفحتك على الفيسبوك

وهناك طريقة أخرى تمكنك من ترويج صفحتك على الفيس بوك وزيادة المتابعين بدون بذل المجهود 

وهو الاستعانة بالأشخاص الذين من حولك مثل أصدقائك وأفراد عائلتك.

ومن خلالهم تستطيع تشجيعهم لنشر المحتوى الخاص بك على وسائل التواصل الاجتماعي

كما يمكنهم أخبار الآخرين عن صفحتك وطريقة الوصول إليك.

 

وكذلك التفاعل مع المنشورات الخاصة بك وإضافة التعليقات المختلفة التي تحث الآخرين على المشاركة ومتابعتك على الفيسبوك.

بالإضافة إلى إمكانية وضع لينك صفحتك على الفيسبوك على صفحاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة.

مما يساعد هذا في زيادة فرص وصول علامتك التجارية إلى أكبر عدد من العملاء

وتعزيز المعرفة بعلامتك التجارية والحصول على أكبر عدد من المتابعين.

 

 

ربط حسابك على الانستقرام بالفيسبوك

إذا كان لديك حساب على الانستقرام ولديك عدد لا بأس به من المتابعين

فيمكنك ربطه بالفيسبوك الخاص بك ومشاركة المنشورات مباشرة من الانستقرام على فيسبوك.

إذ تعتبر هذه الطريقة من الطرق الغير مباشرة لزيادة متابعين الفيسبوك لديك

وزيادة التفاعل والحصول على أكبر شريحة ممكنة من المتابعين.

 

ويمكنك تفعيل ذلك من خلال مايلى :

  • الذهاب إلى الانستقرام والضغط على صورة الملف الشخصى في الزاوية السفلية ناحية اليسار.
  • ثم الانتقال إلى علامة الإعدادت والضغط عليها.
  • وبعدها اضغط على “حساب” ثم اختر “مشاركة على تطبيقات أخري”.
  • ثم قم باختيار فيسبوم وادخال معلومات تسجيل الدخول.
  • وفى النهاية اضغط على متابعة ثم اكمال الإعدادات.

وبذلك قد تكون قمت بربط حسابك على الانستقرام بالفيسبوك وأصبح لديك طريقة أخري من الطرق الذهبية لزيادة متابعينك على الفيسبوك.

 

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية 

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

 

The post طرق ذهبية لزيادة متابعي صفحتك على فيسبوك appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.

الاثنين، 28 يونيو 2021

ماهو الفرق بين الWeb Developer و Web Designer

ماهو الفرق بين الWeb Developer و Web Designer ودوره في شركة خدمات الانترنت تصميم مواقع

 

 

 

نتحدث في هذه المقالة عن الفرق بين ال Web Designer و ال Web Developer وأهمية تواجدهم في شركة تصميم مواقع الالكترونية وخدمات الانترنت

العديد من الأشخاص يتداخل عليهم فهم بعض المصطلحات خاصةً عندما يتعلق الأمر بالمجال العلمي أو التقني اللتي تقوم عليها خدمات الإنترنت والسيو.

إذ نجد أن الكثير لا يستطيع التفرقة بين مصطلحات مثل “مصمم الويب” و ” مطور الويب” وغيرها من المصطلحات التقنية الأخرى.

كما أن كلاهما من العوامل الأساسية لنجاح واستمرار أي شركة تصميم مواقع سواء كانت كبيرة أو صغيرة، وكذلك في مجال تصميم المواقع الإلكترونية بشكل عام.

لذلك في هذا المقال سنشرح لك مفهوم كل من Web Developer أو مطور الويب و Web Designer أو مصمم الويب وكذلك توضيح أهم الفروقات بينهم.

 

 

ما هو مصمم الويب (Web Designer)؟

يعتمد مصمم الويب في تقنياته على واجهات المستخدم وتجربة المستخدم (UI و UX) ،إذ يعتمد بدء أي مشروع برمجي على مصمم الويب أولاً ثم ينتقل إلى مطور الويب.

كما أن مصمم الويب تعتمد تقنياته في تصميم المواقع الإلكترونية وغيرها على برمجيات التصميم المعروفة مثل Adobe Photoshop , Sketch , Adobe Illustrator وغيرها.

فإذا كان مصمم الويب Web Designer يعمل على موقع ويب فإن المصمم يقوم بتهيئة الموقع وكل ما يحتاج إليه من تصميم واجهات وصفحات وغيرها من الألوان والعناصر المتعلقة بالصفحة.

 

إذ يقوم مصمم الويب بتهيئة المشروع بصرياً أولاً قبل أي شئ سواء كانت مشاريع Desktop أو مشاريع الهواتف الذكية وغيرها.

وكما ذكرنا من قبل أن مهمة Web Designer لا تعتمد على التكويد أو أي من نظم البرمجة ولكن يقوم بتقديم تهيئة مستقبلية للمشروع وكيف سيتم تنفيذه بعد ذلك.

وذلك بالاتفاق مع صاحب المشروع وتحديد ما يريده من ألوان أو أشكال لذلك يقوم مصمم الويب بتصميم المشروع بصرياً .

 

ومن ثم يقوم بعرض Prototype أو النمودج على صاحب المشروع ويقوم بالتغييرات التي يرغب بتعديلها حتى يصل إلى مبتغاه وبعد ذلك تبدأ مرحلة البرمجة.

وبهذه الطريقة يعمل المصمم على تقليل الجهد الذي يبذله مطور الويب بعد ذلك بحيث أنه لا يحتاج للتفكير في العناصر والألوان المناسبة لتهيئة الموقع تهيئة كاملة.

لذلك يوفر مصمم الويب لأي شركة تصميم مواقع وغيرها العديد من أعباء التفكير والإبداع بحيث لا يتبقى بعد ذلك إلا عمليات التكويد والبرمجة.

ويمكن أن نجد عدة أنواع من مصممي الويب حسب الاختصاصات وتطورات العمل المختلفة والتي تنقسم إلى :

 

1. مصمم الجانب المرئي Visual Designer

وهو مصمم جرافيك متخصص في تصميم الويب والتي تشمل تصميم الواجهات باحترافية واختيار الألوان والأدوات المناسبة لها .

كما أنه يعتمد في عمله على بعض البرامج المتخصصة في مجال التصميم مثل (Photoshop ، Illustrator ، HTML، CSS).

 

2. مصمم ويب عام

ويقصد به مصمم الويب الذي يكون على دراية ومعرفة كاملة بتخطيط الموقع من الصفر مع القدرة على التغيير والتعديل باستخدام لغات البرمجة HTML ، JavaScript ، CSS .

 

3. مصمم UX Designer

ويقوم هذا النوع من مصممي الويب Web Designer بجعل الموقع مناسباً أثناء تعامل المستخدمين مع خدمات الإنترنت.

إذ يتخصص هذا النوع من المصممين في تجربة المستخدم ومحاولة تلبية احتياجاتهم وتوقع مشاكلهم وتقديم الحلول المختلفة.

 

4. مصمم الرسومات المتحركة Motion Graphic Designer

ويتولى هذا النوع من المصممين تقنيات التحريك المختلفة والتقنيات الحديثة مثل CSS3 وكذلك تقنيات البرمجة المعروفة مثل Javascript و CSS .

وتختلف أنواع المصممين باختلاف طبيعة المهام وتطورها كل يوم ولا تتوقف على هذه الأنواع فقط،

إذ تسعى كل شركة تصميم مواقع للحصول على أفضل تصميم مواقع إلكترونية عن طريق مصممى الويب المحترفين.

 

 

ما هو الـ Web Developper أو مطور الويب؟

هو الشخص الذي يتعامل مباشرة مع هيكلة وتصميم صفحات الويب فعليا وعملياً ،إذ يحصل على التصميم المخصص لصفحة الويب ويقوم بتكويدها وبرمجتها.

وبعد ذلك يقوم بتطويرها باستخدام التقنيات البرمجية المختلفة مثل ( Javascript ، CSS ، HTML ) وغيرها.

كما أن مطور الويب يبدأ العمل بالاعتماد على ما يسمى Prototype أو النماذج التي يوفرها له مصمم الويب وله أهمية في أي شركة تصميم مواقع.

 

هذا بالإضافة إلى أن مطور الويب يقتصر عمله على استخدام اللغات البرمجية مباشرةً، ولا يحتاج إلى أى من برامج التصميم .

ومع هذا يجب امتلاك المطور لبعض من المهارات الإضافية مثل الفوتوشوب والتي تسمح له بنسخ كود CSS كامل؛ ليتوافق مع تصميم الواجهة.

كما أن مطوري الويب تنقسم إلى ثلاثة أقسام أساسية والتي سنتطرق لها كما يلى:

 

1. مطور واجهة النهاية (Front End Developer)

ويقصد به الشخص المسؤول عن تهيئة الواجهة فقط، وكل ما عليه فعله هو تنفيذ ما تم وضعه مصمم الويب Web Designer في النموذج الأصلى وتهيئته على شكل كود برمجي.

إذ يحتاج هذا المطور لبعض من اللغات البرمجية المخصصة للواجهات مثل ( Javascript ، CSS ، HTML ، Bootstrap وغيرها).

كما أن عمله يقتصر على تنسيق الألوان وصناعة غيرها من الأدوات التي ستقابل المستخدمين فى الواجهة .

 

2. مطور Back End Developer

وهو شخص يعتمد عمله على الهيكلة والتخطيط واستخدام البيانات بطريقة جيدة جداً،وليس له أى علاقة بالتصميم.

إذ يقوم هذا المطور يتفعيل الواجهات من خلال ربطها بقاعدة البيانات المتاحة،

فإذا كان هناك تصميم لصفحة ما يلتزم كل مطور بالدور الذي يقوم به ويسلمه للاخر.

فإذا بدأنا بمصمم الويب الذي يقوم بتصميم الشكل، ثم يأتى Front End Dev والذي يقوم بتهيئة هذا التصميم وتحويله إلى كود خاص بالتصميم.

 

ومن بعدها يقوم Back End Dev بربط كل شئ تم تصميمه وتكويده بقاعدة البيانات وجعلها تعمل مع تنظيم ارسال واستقبال البيانات

بين قاعدة البيانات والواجهة.

هذا بالإضافة أن طبيعة عمل Back End Developer البرمجية لا يراه المستخدم ولذلك يجب أن يكون قائم على قواعد وركائز عالية المستوى في تهيئة الحماية البيانات.

 

3. مطور Full Stack Developer

وهو شخص يستطيع التعامل مع كل من Front End و Back End ، وأصبح من الصعب أن تجد شخصاً يجيد التعامل مع كلاهما.

متطلبات شركة تصميم مواقع لكل من مصمم الويب ومطور الويب

وفي النهاية نستطيع أن نري أن كل من مصمم الويب

Web Developer و Web Designer يكملان بعضهما البعض ولا نستطيع أن نفضل أحدهم على الأخر أو نضعهم مجالاً للمقارنة.

 

وباختصار لكي تصبح مصمم ويب عليك أن تكون على دراية كافية باستخدام بعض برامج الفوتوشوب وغيرها التي تساعدك في التصميم.

وكذلك بعض لغات مثل HTML (وهي بمثابة العمود الفقرى لأي شركة تصميم مواقع إلكترونية، وهي لغة هيكلة أجزاء الموقع

وتحديد مكان كل جزء فيه.

بالإضافة إلى CSS وهي لغة المظهر للموقع والتي من خلالها تحدد خصائص الموقع من ألوان وطرق عرض الفيديوهات وغيرها.

أما في حالة مطور الويب Web Developer سيكون لديه ثلاثة طرق يختار منها وهي إما أن يتعلم لغة برمجة PHP مع قاعدة بيانات mysql.

 

وثانياً عليه أن يتعلم لغة من لغات الدوت نت مثل

(asp.net) مع قاعدة بيانات SQL Server، وأما الطريقة الثالثة هي أن يتعلم لغة Java مع قاعدة بيانات Oracle.

وأي كانت اللغة التي يستخدمها المطور يجب أن يكون على دراية جيدة بها بما يفيد تصميم المواقع الالكترونية أو أي شركة تصميم مواقع يعمل بها.

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية ،

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

 

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم المواقع الالكترونية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من خدمات الانترنت الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

 

The post ماهو الفرق بين الWeb Developer و Web Designer appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.

ماهو الفرق بين الWeb Developer و Web Designer

العديد من الأشخاص يتداخل عليهم فهم بعض المصطلحات خاصةً عندما يتعلق الأمر بالمجال العلمي أو التقني اللتي تقوم عليها خدمات الإنترنت والسيو.

إذ نجد أن الكثير لا يستطيع التفرقة بين مصطلحات مثل “مصمم الويب” و ” مطور الويب” وغيرها من المصطلحات التقنية الأخرى.

كما أن كلاهما من العوامل الأساسية لنجاح واستمرار أي شركة تصميم مواقع سواء كانت كبيرة أو صغيرة، وكذلك في مجال تصميم المواقع الإلكترونية بشكل عام.

لذلك في هذا المقال سنشرح لك مفهوم كل من Web Developer أو مطور الويب و Web Designer أو مصمم الويب وكذلك توضيح أهم الفروقات بينهم.

 

ما هو مصمم الويب (Web Designer)؟

يعتمد مصمم الويب في تقنياته على واجهات المستخدم وتجربة المستخدم (UI و UX) ،إذ يعتمد بدء أي مشروع برمجي على مصمم الويب أولاً ثم ينتقل إلى مطور الويب.

كما أن مصمم الويب تعتمد تقنياته في تصميم المواقع الإلكترونية وغيرها على برمجيات التصميم المعروفة مثل Adobe Photoshop , Sketch , Adobe Illustrator وغيرها.

فإذا كان مصمم الويب Web Designer يعمل على موقع ويب فإن المصمم يقوم بتهيئة الموقع وكل ما يحتاج إليه من تصميم واجهات وصفحات وغيرها من الألوان والعناصر المتعلقة بالصفحة.

 

إذ يقوم مصمم الويب بتهيئة المشروع بصرياً أولاً قبل أي شئ سواء كانت مشاريع Desktop أو مشاريع الهواتف الذكية وغيرها.

وكما ذكرنا من قبل أن مهمة Web Designer لا تعتمد على التكويد أو أي من نظم البرمجة ولكن يقوم بتقديم تهيئة مستقبلية للمشروع وكيف سيتم تنفيذه بعد ذلك.

وذلك بالاتفاق مع صاحب المشروع وتحديد ما يريده من ألوان أو أشكال لذلك يقوم مصمم الويب بتصميم المشروع بصرياً .

 

ومن ثم يقوم بعرض Prototype أو النمودج على صاحب المشروع ويقوم بالتغييرات التي يرغب بتعديلها حتى يصل إلى مبتغاه وبعد ذلك تبدأ مرحلة البرمجة.

وبهذه الطريقة يعمل المصمم على تقليل الجهد الذي يبذله مطور الويب بعد ذلك بحيث أنه لا يحتاج للتفكير في العناصر والألوان المناسبة لتهيئة الموقع تهيئة كاملة.

لذلك يوفر مصمم الويب لأي شركة تصميم مواقع وغيرها العديد من أعباء التفكير والإبداع بحيث لا يتبقى بعد ذلك إلا عمليات التكويد والبرمجة.

ويمكن أن نجد عدة أنواع من مصممي الويب حسب الاختصاصات وتطورات العمل المختلفة والتي تنقسم إلى :

 

1. مصمم الجانب المرئي Visual Designer

وهو مصمم جرافيك متخصص في تصميم الويب والتي تشمل تصميم الواجهات باحترافية واختيار الألوان والأدوات المناسبة لها .

كما أنه يعتمد في عمله على بعض البرامج المتخصصة في مجال التصميم مثل (Photoshop ، Illustrator ، HTML، CSS).

 

2. مصمم ويب عام

ويقصد به مصمم الويب الذي يكون على دراية ومعرفة كاملة بتخطيط الموقع من الصفر مع القدرة على التغيير والتعديل باستخدام لغات البرمجة HTML ، JavaScript ، CSS .

 

3. مصمم UX Designer

ويقوم هذا النوع من مصممي الويب Web Designer بجعل الموقع مناسباً أثناء تعامل المستخدمين مع خدمات الإنترنت.

إذ يتخصص هذا النوع من المصممين في تجربة المستخدم ومحاولة تلبية احتياجاتهم وتوقع مشاكلهم وتقديم الحلول المختلفة.

 

4. مصمم الرسومات المتحركة Motion Graphic Designer

ويتولى هذا النوع من المصممين تقنيات التحريك المختلفة والتقنيات الحديثة مثل CSS3 وكذلك تقنيات البرمجة المعروفة مثل Javascript و CSS .

وتختلف أنواع المصممين باختلاف طبيعة المهام وتطورها كل يوم ولا تتوقف على هذه الأنواع فقط،

إذ تسعى كل شركة تصميم مواقع للحصول على أفضل تصميم مواقع إلكترونية عن طريق مصممى الويب المحترفين.

 

ما هو الـ Web Developper أو مطور الويب؟

 

هو الشخص الذي يتعامل مباشرة مع هيكلة وتصميم صفحات الويب فعليا وعملياً ،إذ يحصل على التصميم المخصص لصفحة الويب ويقوم بتكويدها وبرمجتها.

وبعد ذلك يقوم بتطويرها باستخدام التقنيات البرمجية المختلفة مثل ( Javascript ، CSS ، HTML ) وغيرها.

كما أن مطور الويب يبدأ العمل بالاعتماد على ما يسمى Prototype أو النماذج التي يوفرها له مصمم الويب وله أهمية في أي شركة تصميم مواقع.

 

هذا بالإضافة إلى أن مطور الويب يقتصر عمله على استخدام اللغات البرمجية مباشرةً، ولا يحتاج إلى أى من برامج التصميم .

ومع هذا يجب امتلاك المطور لبعض من المهارات الإضافية مثل الفوتوشوب والتي تسمح له بنسخ كود CSS كامل؛ ليتوافق مع تصميم الواجهة.

كما أن مطوري الويب تنقسم إلى ثلاثة أقسام أساسية والتي سنتطرق لها كما يلى:

 

1. مطور واجهة النهاية (Front End Developer)

ويقصد به الشخص المسؤول عن تهيئة الواجهة فقط، وكل ما عليه فعله هو تنفيذ ما تم وضعه مصمم الويب Web Designer في النموذج الأصلى وتهيئته على شكل كود برمجي.

إذ يحتاج هذا المطور لبعض من اللغات البرمجية المخصصة للواجهات مثل ( Javascript ، CSS ، HTML ، Bootstrap وغيرها).

كما أن عمله يقتصر على تنسيق الألوان وصناعة غيرها من الأدوات التي ستقابل المستخدمين فى الواجهة .

 

2. مطور Back End Developer

وهو شخص يعتمد عمله على الهيكلة والتخطيط واستخدام البيانات بطريقة جيدة جداً،وليس له أى علاقة بالتصميم.

إذ يقوم هذا المطور يتفعيل الواجهات من خلال ربطها بقاعدة البيانات المتاحة،

فإذا كان هناك تصميم لصفحة ما يلتزم كل مطور بالدور الذي يقوم به ويسلمه للاخر.

فإذا بدأنا بمصمم الويب الذي يقوم بتصميم الشكل، ثم يأتى Front End Dev والذي يقوم بتهيئة هذا التصميم وتحويله إلى كود خاص بالتصميم.

 

ومن بعدها يقوم Back End Dev بربط كل شئ تم تصميمه وتكويده بقاعدة البيانات وجعلها تعمل مع تنظيم ارسال واستقبال البيانات بين قاعدة البيانات والواجهة.

هذا بالإضافة أن طبيعة عمل Back End Developer البرمجية لا يراه المستخدم ولذلك يجب أن يكون قائم على قواعد وركائز عالية المستوى في تهيئة الحماية البيانات.

3. مطور Full Stack Developer

وهو شخص يستطيع التعامل مع كل من Front End و Back End ، وأصبح من الصعب أن تجد شخصاً يجيد التعامل مع كلاهما.

متطلبات شركة تصميم مواقع لكل من مصمم الويب ومطور الويب

وفي النهاية نستطيع أن نري أن كل من مصمم الويب

Web Developer و Web Designer يكملان بعضهما البعض ولا نستطيع أن نفضل أحدهم على الأخر أو نضعهم مجالاً للمقارنة.

 

وباختصار لكي تصبح مصمم ويب عليك أن تكون على دراية كافية باستخدام بعض برامج الفوتوشوب وغيرها التي تساعدك في التصميم.

وكذلك بعض لغات مثل HTML (وهي بمثابة العمود الفقرى لأي شركة تصميم مواقع إلكترونية، وهي لغة هيكلة أجزاء الموقع

وتحديد مكان كل جزء فيه.

بالإضافة إلى CSS وهي لغة المظهر للموقع والتي من خلالها تحدد خصائص الموقع من ألوان وطرق عرض الفيديوهات وغيرها.

أما في حالة مطور الويب Web Developer سيكون لديه ثلاثة طرق يختار منها وهي إما أن يتعلم لغة برمجة PHP مع قاعدة بيانات mysql.

 

وثانياً عليه أن يتعلم لغة من لغات الدوت نت مثل

(asp.net) مع قاعدة بيانات SQL Server، وأما الطريقة الثالثة هي أن يتعلم لغة Java مع قاعدة بيانات Oracle.

وأي كانت اللغة التي يستخدمها المطور يجب أن يكون على دراية جيدة بها بما يفيد تصميم الموقع الإلكتروني أو أي شركة تصميم مواقع يعمل بها.

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية ،

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

 

The post ماهو الفرق بين الWeb Developer و Web Designer appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.



from WordPress https://ift.tt/3qufrT5
via IFTTT

ما هو الـ UI والـ UX ؟ وما الفرق بينهما؟

الفرق بين تجربة المستخدم وواجهة المستخدم وأهميتهم في تصميم المواقع - أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني UI و UX

 

 

 

تهتم أي شركة تسويق إلكتروني في خدمة تصميم واجهة وتجربة مستخدم جيدة ونجد أغلب مواقع الفريلانسر المختلفة لا تخلو من خدمات الإنترنت في مجال التصميم وفي هذه المقالة نوضح الفرق بين UI و UX 

كما أن العديد من الشركات لا تستطيع الاستغناء عن مثل هذه الخدمات.

إذ يعتبر مجال التصميم من أساسيات أى شركة تصميم مواقع تسعى لإرضاء عملائها

من خلال تصميم واجهة مستخدم سلسة ومنظمة وتوفر متطلباتهم.

 

بالإضافة إلى أن هذا المجال لديه العديد من المصطلحات والمفاهيم التي يجب على كل مصمم ومبرمج أن يكون على دراية بها.

إذ نرى الآن العديد من الأشخاص ليس لديهم الخلفية الكافية لمعرفة الفرق بين UI وUX أو ماتسمي بواجهة المستخدم وتجربة المستخدم.

ولهذا سنتطرق في هذا المقال إلى معرفة كل من ال UI و UX وكذلك توضيح كل ما يتعلق بهم من مفاهيم خاطئة من خلال معرفة الفرق بين UI و UX .

 

 

أولاً ما هو الـ UI ؟

ال UI واجهة المستخدم وهو اختصار لكلمة User Interface ، وهي تعد المرحلة الأخيرة في عملية التصميم .

إذ تشمل هذه الواجهة البرمجية على كل ما يحتاجه المستخدم لكي يتفاعل معه

حيث تظهر فيها الأيقونات و الأدوات والأزرار اللازمة لهذا التفاعل.

كما أن واجهة UI تمثل الواجهة النهائية سواء كان للموقع أو المشاريع أو البرامج والتي تسمح للمستخدمين التفاعل معها

دون الحاجة إلى خبرة.

وتكمن أهمية ال UI في أنها عامل من عوامل نجاح وفشل المشاريع والشركات، إذ أن هناك العديد من الشركات والمواقع لم تنجح بسبب واجهتها المعقدة والسيئة.

 

 

تاريخ نشأة واجهة المستخدم UI

قديماً فى القرن العشرين كان المستخدمون يلجئون إلى لغة البرمجة للتواصل فيما بينهم والتي كانت تتطلب العديد من سطور الأوامر من أجل إتمام المهام الصغيرة.

ومع الوقت تم تطوير أول واجهة مستخدم رسومية (GUI) من قبل بعض علماء الكمبيوتر، ومعها استطاع المستخدمين التفاعل مع أجهزتهم من خلال الرموز والأزرار وغيرها.

ومن هنا بدأت ثورة الكمبيوتر الشخصي إذ أصدرت شركة Apple Computer جهاز Macintosh وكان أول كمبيوتر منزلى يستخدم هذا النوع من الواجهات.

 

ثم بدأت التطورات المتعلقة بتصميم المواقع والشركات والمشاريع في التزايد

مما أدي إلى تطور التفضيلات والأنظمة وإمكانية الوصول إلى العديد من الأجهزة.

وكما نري اليوم مصممى واجهة المستخدم فى عمل مستمر لجعل واجهة المستخدم لا تقتصر على واجهات الكمبيوتر فقط.

ولكن أيضاً على الهواتف الذكية والواجهات الغير مرئية أو ما يشار إليها بواجهة المستخدم الصفرية Zero UI مثل الصوت والضوء ، بالإضافة إلى الواقع الافتراضي المعزز.

 

 

ثانياً ماهو الـ UX؟

لكي تستطيع معرفة الفرق بين ال UI وUX يجب التطرق إلى تعريف ال UX والذي يسمى بتجربة المستخدم وهو اختصار لكلمة ” User Experience “.

إذ يتم تعريفه على أنه كل ما يتم تجربته عن طريق المستخدمين عندما يقوم بالتفاعل

مع كل جزء من خدمات الإنترنت للشركة ومنتجاتها.

إذ نجد أن UX قد تطورت نتيجة للتحسينات التي أجريت على UI

، حيث عندما يتفاعل المستخدمون بطريقة ما يُحسن ذلك من تجربة المستخدم.

وبمعنى أخر أن تجربة المستخدم تهدف إلى تحسين القدرة على التفاعل بين المستخدمين والبرنامج

مما يتيح سهولة الاستخدام والتعامل داخل التطبيقات المختلفة.

 

كما أنها وسيلة لإرضاء العملاء والحصول على ثقتهم من خلال تقديم أفضل واجهة مستخدم UI والتي يترتب عليها تحسين تجربة المستخدم UX.

لذلك يعمل مطورو UX باستمرار لمحاولة معرفة توقعات المستخدم والعمل عليها لإيجاد الحلول المناسبة

وهذا ما تسعى إليه أي شركة تسويق إلكتروني لمنح المستخدم أفضل تجربة مستخدم.

وبعد أن تعرفنا على كل من واجهة المستخدم UI وتجربة المستخدم UX دعنا الان نوضح الفرق بين UI و UX

 

 

ما الفرق بين UI و UX؟

كما ذكرنا من قبل أن كل من واجهة المستخدم Ui وتجربة المستخدم يكملان بعضهما البعض.

إذ تتكون واجهة المستخدم من جميع العناصر

التي تمكن الأشخاص من التفاعل مع خدمة ما أو منتج ما، وفى المقابل تعبر UX عن تجربة المستخدم نتيجة تفاعله مع هذه المعطيات.

وفيما يلي سنستعرض النقاط الهامة التي توضح الفرق بين UI وUX :

● يركز مصمم UX على الجوانب المتعلقة بمفاهيم عملية التصميم، أما مصمم UI يهتم بالعناصر المادية.

إذ أوضح أحد العلماء الفرق بين UI و UX كنموذج اسمه ” الماس المزدوج” ،

وفيه يتميز مصمم UX بأعلى المهارات في البحث والهندسة والاستراتيجية الخاصة به وكذلك تصميم مواقع التفاعل.

 

●  يعتمد تصميم واجهة المستخدم UI على الطريقة التي يعرض بها المنتج وعمله، أما تصميم UX يعتمد أكثر على كل ما يقابل المستخدم أثناء بحثه لحل مشكلة وطريقة تأثيرها عليه سواء كانت سلبية أو إيجابية.

 

●  يتميز تصميم واجهة المستخدم UI والذي يعرف الآن باسم مصمم المنتجات الرقمية في وادي سيليكون، بعدد من مهارات التفاعل.
على الرغم من أنها تعتمد أساسياً على تصميم الحركة ، وتصميم المعلومات وكذلك العلامة التجارية.

 

●  يُمكن أن نشبه واجهة المستخدم UI بالطريق الذي نسير فيه لنصل لوجهة معينة، أما بالنسبة ل UX فأنه يعد شعور الوصول إلى هذه الوجهة المعنية.

بمعنى آخر أن كل من UX و UI لا بد من وجود كلاهما في عالمنا الذكي والمتكلف.

إذ لا تقتصر واجهة المستخدم على كونها مجموعة من الازرار والقوائم

بل تعتبر الطريق للوصول إلى ما يرغب به الأشخاص لنحصل معها على تجربة المستخدم سواء كانت جيدة أو سيئة.

 

–  تعتمد تجربة المستخدم UX على المستخدم وطرق تفاعله مع المنتج أو الخدمة، أما واجهة المستخدم تركز على تفاصيل الشاشة والأسلوب المرئى.

إذ يعبر UX عن رحلة المستخدم ويبرر المعطيات التي يوفرها واجهة المستخدم وأسباب قبولها وكذلك رفضها.

 

–  تهتم UI بالوسائل التي من خلالها يتفاعل الأشخاص مع منتج أو خدمة، أما UX تتمثل في جميع التجارب التي خاضها المستخدم مع منتج أو خدمة ما.

وبشكل عام يكمن الفرق بين UI وUX في اختلاف أهداف كل منهما ، على الرغم من أن كلاهما يسعيان إلى إرضاء المستخدم

والحصول على ثقته.

إذ نجد أن مصمم واجهة المستخدم غير مقيد بشروط أثناء عمله

ويستطيع أن يتحكم في جميع الخصائص من أدوات مرئية أو الألوان وغيرها.

 

مصمم تجربة المستخدم نجده مقيد كثيراً

 

وعليه أن يلبي جميع احتياجات المستخدم في إطار التصميم مع توقع المشاكل المتعلقة به وإيجاد الحلول المختلفة .

بالإضافة إلى الاستمرار في البحث لمعرفة ما يحبه وما يكرهه المستخدم

ليستطيع الحصول على أفضل تجربة مستخدم ممكنة، إذ يعتمد UX اعتماداً كلياً على احتياجات ورغبات المستخدمين.

 

ولذلك لا يمكننا أن نقارن بين كل من UI و UX لانهما شيئان لا يمكن مقارنتهما ببعضهما البعض.

فإذا اعتبرنا أن تجربة المستخدم عبارة عن حزمة من المكونات المختلفة،

فإن مصمم واجهة المستخدم يعد واحداً من هذه المكونات والتي عندما يتم خلطها معاً تحصل على تجربة المستخدم.

 

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية ،

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

The post ما هو الـ UI والـ UX ؟ وما الفرق بينهما؟ appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.



from WordPress https://ift.tt/3A8GgAr
via IFTTT

ما هو الـ UI والـ UX ؟ وما الفرق بينهما؟

الفرق بين تجربة المستخدم وواجهة المستخدم وأهميتهم في تصميم المواقع - أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني UI و UX

 

 

 

تهتم أي شركة تسويق إلكتروني في خدمة تصميم واجهة وتجربة مستخدم جيدة ونجد أغلب مواقع الفريلانسر المختلفة لا تخلو من خدمات الإنترنت في مجال التصميم وفي هذه المقالة نوضح الفرق بين UI و UX 

كما أن العديد من الشركات لا تستطيع الاستغناء عن مثل هذه الخدمات.

إذ يعتبر مجال التصميم من أساسيات أى شركة تصميم مواقع تسعى لإرضاء عملائها

من خلال تصميم واجهة مستخدم سلسة ومنظمة وتوفر متطلباتهم.

 

بالإضافة إلى أن هذا المجال لديه العديد من المصطلحات والمفاهيم التي يجب على كل مصمم ومبرمج أن يكون على دراية بها.

إذ نرى الآن العديد من الأشخاص ليس لديهم الخلفية الكافية لمعرفة الفرق بين UI وUX أو ماتسمي بواجهة المستخدم وتجربة المستخدم.

ولهذا سنتطرق في هذا المقال إلى معرفة كل من ال UI و UX وكذلك توضيح كل ما يتعلق بهم من مفاهيم خاطئة من خلال معرفة الفرق بين UI و UX .

 

 

أولاً ما هو الـ UI ؟

ال UI واجهة المستخدم وهو اختصار لكلمة User Interface ، وهي تعد المرحلة الأخيرة في عملية التصميم .

إذ تشمل هذه الواجهة البرمجية على كل ما يحتاجه المستخدم لكي يتفاعل معه

حيث تظهر فيها الأيقونات و الأدوات والأزرار اللازمة لهذا التفاعل.

كما أن واجهة UI تمثل الواجهة النهائية سواء كان للموقع أو المشاريع أو البرامج والتي تسمح للمستخدمين التفاعل معها

دون الحاجة إلى خبرة.

وتكمن أهمية ال UI في أنها عامل من عوامل نجاح وفشل المشاريع والشركات، إذ أن هناك العديد من الشركات والمواقع لم تنجح بسبب واجهتها المعقدة والسيئة.

 

 

تاريخ نشأة واجهة المستخدم UI

قديماً فى القرن العشرين كان المستخدمون يلجئون إلى لغة البرمجة للتواصل فيما بينهم والتي كانت تتطلب العديد من سطور الأوامر من أجل إتمام المهام الصغيرة.

ومع الوقت تم تطوير أول واجهة مستخدم رسومية (GUI) من قبل بعض علماء الكمبيوتر، ومعها استطاع المستخدمين التفاعل مع أجهزتهم من خلال الرموز والأزرار وغيرها.

ومن هنا بدأت ثورة الكمبيوتر الشخصي إذ أصدرت شركة Apple Computer جهاز Macintosh وكان أول كمبيوتر منزلى يستخدم هذا النوع من الواجهات.

 

ثم بدأت التطورات المتعلقة بتصميم المواقع والشركات والمشاريع في التزايد

مما أدي إلى تطور التفضيلات والأنظمة وإمكانية الوصول إلى العديد من الأجهزة.

وكما نري اليوم مصممى واجهة المستخدم فى عمل مستمر لجعل واجهة المستخدم لا تقتصر على واجهات الكمبيوتر فقط.

ولكن أيضاً على الهواتف الذكية والواجهات الغير مرئية أو ما يشار إليها بواجهة المستخدم الصفرية Zero UI مثل الصوت والضوء ، بالإضافة إلى الواقع الافتراضي المعزز.

 

 

ثانياً ماهو الـ UX؟

لكي تستطيع معرفة الفرق بين ال UI وUX يجب التطرق إلى تعريف ال UX والذي يسمى بتجربة المستخدم وهو اختصار لكلمة ” User Experience “.

إذ يتم تعريفه على أنه كل ما يتم تجربته عن طريق المستخدمين عندما يقوم بالتفاعل

مع كل جزء من خدمات الإنترنت للشركة ومنتجاتها.

إذ نجد أن UX قد تطورت نتيجة للتحسينات التي أجريت على UI

، حيث عندما يتفاعل المستخدمون بطريقة ما يُحسن ذلك من تجربة المستخدم.

وبمعنى أخر أن تجربة المستخدم تهدف إلى تحسين القدرة على التفاعل بين المستخدمين والبرنامج

مما يتيح سهولة الاستخدام والتعامل داخل التطبيقات المختلفة.

 

كما أنها وسيلة لإرضاء العملاء والحصول على ثقتهم من خلال تقديم أفضل واجهة مستخدم UI والتي يترتب عليها تحسين تجربة المستخدم UX.

لذلك يعمل مطورو UX باستمرار لمحاولة معرفة توقعات المستخدم والعمل عليها لإيجاد الحلول المناسبة

وهذا ما تسعى إليه أي شركة تسويق إلكتروني لمنح المستخدم أفضل تجربة مستخدم.

وبعد أن تعرفنا على كل من واجهة المستخدم UI وتجربة المستخدم UX دعنا الان نوضح الفرق بين UI و UX

 

 

ما الفرق بين UI و UX؟

كما ذكرنا من قبل أن كل من واجهة المستخدم Ui وتجربة المستخدم يكملان بعضهما البعض.

إذ تتكون واجهة المستخدم من جميع العناصر

التي تمكن الأشخاص من التفاعل مع خدمة ما أو منتج ما، وفى المقابل تعبر UX عن تجربة المستخدم نتيجة تفاعله مع هذه المعطيات.

وفيما يلي سنستعرض النقاط الهامة التي توضح الفرق بين UI وUX :

● يركز مصمم UX على الجوانب المتعلقة بمفاهيم عملية التصميم، أما مصمم UI يهتم بالعناصر المادية.

إذ أوضح أحد العلماء الفرق بين UI و UX كنموذج اسمه ” الماس المزدوج” ،

وفيه يتميز مصمم UX بأعلى المهارات في البحث والهندسة والاستراتيجية الخاصة به وكذلك تصميم مواقع التفاعل.

 

●  يعتمد تصميم واجهة المستخدم UI على الطريقة التي يعرض بها المنتج وعمله، أما تصميم UX يعتمد أكثر على كل ما يقابل المستخدم أثناء بحثه لحل مشكلة وطريقة تأثيرها عليه سواء كانت سلبية أو إيجابية.

 

●  يتميز تصميم واجهة المستخدم UI والذي يعرف الآن باسم مصمم المنتجات الرقمية في وادي سيليكون، بعدد من مهارات التفاعل.
على الرغم من أنها تعتمد أساسياً على تصميم الحركة ، وتصميم المعلومات وكذلك العلامة التجارية.

 

●  يُمكن أن نشبه واجهة المستخدم UI بالطريق الذي نسير فيه لنصل لوجهة معينة، أما بالنسبة ل UX فأنه يعد شعور الوصول إلى هذه الوجهة المعنية.

بمعنى آخر أن كل من UX و UI لا بد من وجود كلاهما في عالمنا الذكي والمتكلف.

إذ لا تقتصر واجهة المستخدم على كونها مجموعة من الازرار والقوائم

بل تعتبر الطريق للوصول إلى ما يرغب به الأشخاص لنحصل معها على تجربة المستخدم سواء كانت جيدة أو سيئة.

 

–  تعتمد تجربة المستخدم UX على المستخدم وطرق تفاعله مع المنتج أو الخدمة، أما واجهة المستخدم تركز على تفاصيل الشاشة والأسلوب المرئى.

إذ يعبر UX عن رحلة المستخدم ويبرر المعطيات التي يوفرها واجهة المستخدم وأسباب قبولها وكذلك رفضها.

 

–  تهتم UI بالوسائل التي من خلالها يتفاعل الأشخاص مع منتج أو خدمة، أما UX تتمثل في جميع التجارب التي خاضها المستخدم مع منتج أو خدمة ما.

وبشكل عام يكمن الفرق بين UI وUX في اختلاف أهداف كل منهما ، على الرغم من أن كلاهما يسعيان إلى إرضاء المستخدم

والحصول على ثقته.

إذ نجد أن مصمم واجهة المستخدم غير مقيد بشروط أثناء عمله

ويستطيع أن يتحكم في جميع الخصائص من أدوات مرئية أو الألوان وغيرها.

 

مصمم تجربة المستخدم نجده مقيد كثيراً

 

وعليه أن يلبي جميع احتياجات المستخدم في إطار التصميم مع توقع المشاكل المتعلقة به وإيجاد الحلول المختلفة .

بالإضافة إلى الاستمرار في البحث لمعرفة ما يحبه وما يكرهه المستخدم

ليستطيع الحصول على أفضل تجربة مستخدم ممكنة، إذ يعتمد UX اعتماداً كلياً على احتياجات ورغبات المستخدمين.

 

ولذلك لا يمكننا أن نقارن بين كل من UI و UX لانهما شيئان لا يمكن مقارنتهما ببعضهما البعض.

فإذا اعتبرنا أن تجربة المستخدم عبارة عن حزمة من المكونات المختلفة،

فإن مصمم واجهة المستخدم يعد واحداً من هذه المكونات والتي عندما يتم خلطها معاً تحصل على تجربة المستخدم.

 

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية ،

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو

وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الإلكتروني.

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

The post ما هو الـ UI والـ UX ؟ وما الفرق بينهما؟ appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.

الأحد، 27 يونيو 2021

شرح أداة google analytics وكيفية الاشتراك والإستخدام والاستفادة منها

(google analytics) شرح جوجل أناليتكس وكيفية التسجيل والإستخدام - أدفرتيزر لخدمات التسويق

 

 

إذا كنت صاحب شركة تسويق إلكتروني فلابد أنك تعرف مدى أهمية شرح جوجل أناليتكس (google analytics) واستخدام أدوات تحليل البيانات للمواقع لتقديم خدمات الإنترنت والتسويق الرقمي  المختلفة.

إذ تعتبر عملية تحليل البيانات الأساس الذي تقوم عليه عملية التسويق الرقمي واللازمة لمعرفة أدائك التسويقي عبر محركات البحث أو مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها.

لذلك تقدم لك أداة جوجل أناليتكس جميع أنواع التحليلات اللازمة التي تعمل على تحسين من أدائك التسويقي على موقعك.

فما هي أداة تحليل جوجل google analytics وكيفية الاشتراك والاستفادة منها لتحقيق أهدافك التسويقية.

 

 

ما هي أداة google analytics؟

تُعرف تحليلات جوجل أو جوجل اناليتكس بأنها خدمة مجانية تتيحها شركة جوجل والتي تستخدم في تتبع حركة الزوار وعرض التقارير الخاصة بها.

كما أنها تمنحك نظرة تفصيلية عن أداء موقعك والتي تشمل:
–  معرفة عدد الزيارات والإحالات التي تتم على الموقع.

–  التعرف على نوعية الجمهور الذي يتردد على الموقع الخاص بك والبيئة الديموغرافية (العمر، الوظيفة ، البلد، طبيعة العمل، نوع الأجهزة المستخدمة).

وباستخدام هذه البيانات والمعلومات تُمكنك google analytics من احترافية استهداف العملاء وتقديم محتوى أقوى في السيو يُحسن من أدائك التسويقي.

 

ولعل أحدكم يتساءل إذا ما كان أداة جوجل أناليتكس google analytics مجانية أم لا.

وللإجابة على هذا السؤال يجب أن نعرف أنه يوجد اصدارين من جوجل أناليتكس الإصدار المجاني و الاصدار المدفوع.

إذ يستخدم الإصدار المجاني أغلب المسوقين وأصحاب الأعمال عبر الإنترنت، ويقدم لهم هذا الاصدار التحليلات والبيانات الهامة اللازمة للموقع.

 

كما أنه يحتوى على جميع الخصائص والميزات التي تساعد أي شركة تسويق إلكتروني سواء كانت متوسطة أو صغيرة، لتحقيق أهدافهم التسويقية.

أما بالنسبة إلى إصدار أداة google analytics المدفوع فهو يخص بشكل أكبر الشركات والمؤسسات التجارية الضخمة التي تقدم خدمات الإنترنت بصورة أكثر احترافية.

 

إذ يُستخدم لتقديم التقارير الدقيقة والمستمرة عن الزيارات والإحالات وغيرها من التقارير عن خدمات الإنترنت والتسويق الرقمي، كما يمكن ربطه بالأدوات التسويقية الأخرى.

وليس هذا فقط بل أنه يقوم بتقديم التقارير المختلفة الخاصة بموقعك بانتظام وتحديثها كل 4 ساعات، وكذلك جودة المحتوي وملائمته مع السيو.

ولكن لكي تحصل على هذه النسخة المدفوعة سيتوجب عليك دفع ما يقدر ب 150 الف دولار سنوياً مع الدفع شهرياً، وتزداد هذه القيمة مع زيادة عدد الزيارات الشهرية للموقع.

 

 

شرح استخدام جوجل أنالتيكس google analytics

تستطيع استخدام جوجل أنالتيكس في مراقبة موقعك او التطبيق الخاص بك سواء كان على محركات البحث أو متجر جوجل وتقديم التقارير الخاصة بها .

إذ يمكنك استخدامها في معرفة ما يلى:
–  معرفة إجمالي عدد الزيارت التي تلقاها الموقع الخاص بك.

–  تقديم تقارير عن عدد الزوار الجدد الذين تتطلعوا عل موقعك مؤخراً.

–  كما أنها تحدد لك مجموعة المستخدمين الذين يمكن اعتبارهم زوار دائمين.

–  تحديد مدة بقاء الزوار سواء كانو الجدد أو الدائمين في تصفح محتويات موقعك.

 

–  وكطريق بدبلة تمكنك google analytics من تحديد عدد الزوار عن طريق الإعلانات ومجموع الاحالات التي تمت.

–  تقديم قائمة بالكلمات المفتاحية التي تساعد في جذب وزيادة عدد الزيارات للموقع وتحسين السيو.

–  تتيع زيارات الموقع وكذلك معرفة الصفحات الأعلى اداء وحركة مرور.

 

كيفية الاشتراك في google analytics

قبل أي شئ سيتوجب عليك الحصول على حساب على Google ويمكنك أن تقوم بتسجيل حساب جديد عند البدء باستخدام جوحل أناليتكس كما سنوضح تالياً.

–  أولاً عليك الذهاب إلى موقع google analytics ثم الضغط على “start for free”

–  ثم ستظهر لك صفحة تتطلب منك تسجيل الدخول إلى حسابك على جوجل (حساب Gmail).

–  وبمجرد تسجيل الدخول سيطلب منك انشاء حساب على جوحل أنالتيكس.

 

–  وبعد ذلك تقوم باختيار اسم لحسابك على اداة أنالتيكس ثم اضغط على ” التالي “.

–  وستظهر لك عدة اختيارات وهي ( الويب، التطبيقات، التطبيقات), وفي حالة إذا كنت تريد استخدام تحليلات جوحل من أجل موقعك قم باختيار “الويب”.

–  ثم تأتي الخطوة الأخيرة قي عملية التسجيل وهي كتابة اسم موقعك الإلكتروني والعنوان بالاضافة إلى ضبط المنطقة الزمنية، ثم اضغط على “انشاء”.

 

بعد ذلك سيطلب منك الموافقة على سياسة الاستخدام من خلال الضغط على المربعات الصغيرة المتواجدة اسفل النصوص، ثم الصغط على موافقة .

ثم تأكد من الحصول على رمز ID الخاص بتتبع موقعك حتى تتمكن من انشاء حسابك المجاني.

ولكن في حالة الحساب المدفوع يلزمك التواصل مع أحد ممثلى خمة العملاء في حوجل لتتمكن من الاشتراك.

إذ يُعتبر هذا الكود كشفرة تتبع خاص بك وبموقعك والتي تحصل عليها من google analytics وهي أكواد مخصصة لموقعك أو تطبيقك الخاص فقط.

وفي النهاية عليك وضع الكود الخاص بموقعك لتكون قد انتهيت من التسجيل على جوجل أنالتيكس والبدء في استخدامها.

 

 

شرح أهم البيانات التي تقدمها أداة google analytics

 

●  الجلسات sessions

وتعرف بأنها المدة الزمنية التي يستغرقها المستخدم في البقاء على الموقع أو التطبيق الخاص بك مقدرة ب 30 دقيقة.

إذ تبدأ هذه المدة الزمنبة منذ اللحظة التي يدخل فيها المستخدم الموقع سواء كان يتنقل بين الصفحات

او يقوم الاجراءات التي تتطلب منه مثل الضغط على الصور وغيرها.

كما أنه يتم حساب مدة 30 دقيقة حتي وإذا لم يقم المستخدم بأي إجراء داخل الموقع،وبعد ذلك يبدأ بحساب جلسة جديدة.

 

●  عدد جلسات المستخدم Number of sessions per user

ويقصد بها متوسط عدد الصفحات التي يتنقل بينها المستخدم في الموقع الخاص بك، وذلك بداية من الصفحة التي بدأ بها بحثه ثم ينتقل إلى صفحات أخرى داخل الموقع.

 

●  المستخدم User

تمكنك أداة google analytics من التعرف علي عدد زوار موقعك من خلال تقديم التقارير في الوقت الحالى، كما أنها تحدد الزوار الجدد على موقعك.

 

●  معدل الارتداد Bounce Rate

يُعرف معدل الارتداد على أنه النسبة المئوية لعدد الزوار الذين قرروا مغادرة الموقع الإلكتروني الخاص بك بعد تصفح صفحة واحدة من هذا الموقع.

ويمكن أن تحصل أيضاً على زيادة في هذه النسبة إذا قرر الزائر البقاء في صفحة واحدة على الموقع الإلكتروني لمدة 30 دقيقة.

 

ولكن تختلف نظرة أصحاب المواقع والشركات لمعدل الارتداد العالي طبقاً لأهداف الشركة وطبيعة عمل الموقع الإلكتروني.

فقد يتمثل لهم معدل الارتداد المنخفض أو المنخفض جداً مشكلة لديهم؛ لذلك يختلف ذلك باختلاف أي شركة تسويق إلكتروني وأهدافها.

 

●  الزيارات traffic source

ويقصد به المصادر التي يحصل منها موقعك على حركة مرور أو زيارات سواء كانت من خلال محركات البحث

او الإعلانات المدفوعة أو الزيارات المباشرة من خلال كتابة اسم الموقع في البحث.

 

●  مشاهدات الصفحات Pageviews

وتشمل التقارير الخاصة بجميع الزيارات التي تمت على الموقع الخاص بك من هلا محركات البحث أو غيرها من الطرق خلال فترة زمنية معينة.

 

●  سلوك المستخدم Behaviour

وهنا يشير إلى سلوك المستخدمين وطريقة تفاعلهم مع محتوى الموقع الخاص بك وبما تقدمه من خدمات الإنترنت .

إذ يساعد ذلك في معرفة المحتوى الجيد الذي يتفاعل معه المستخدمين، والبدء في التحسين من المحتوي وجعله ملائماً لمعايير السيو.

 

وإليك ملخص المعلومات والبيانات التي تستطيع الحصول عليها من خلال استخدام google analytics:

  •  معرفة الاوقات التي يحصل فيها موقعك على الزيارات من المستخدمين.
  •  التعرف إلى المعلومات المحددة عن زوار موقعك والجمهور الخاص بك من العمر والجنس والبلد وغيرها.
  • تحديد نوع الأدوات المستخدمة في تصفح الموقع سواء كانت هواتف ذكية أو أجهزة حاسوب.
  •  تقديم التقارير المحددة عن أعداد زوار موقعك وكذلك مدة البقاء فيه من قبل المستخدمين.
  • معرفة الأماكن المختلفة التي يتم عن طريقها الدخول إلى موقعك.

 

وفي النهاية يمكننا القول أن أداة جوجل أناليتكس google analytics لها أهمية كبيرة فى استكشاف عالم موقعك الخاص بك من خلال وضع الخطة المحددة، وأهداف واضحة تحدد لك الطريق .

ولا تقتصر أهميتها لفئة معينة بحد ذاتها ولكنها تشمل جميع من هم تحت مسمي التسويق الرقمي والتجارة الإلكترونية.

 

إذ تساعد في معرفة سلوك الزوار للمتاجر الإلكترونية وكذلك المنتجات الأكثر مبيعاً وصولاً إلى عربة التسوق،

وكل ذلك يساعد في تحسين تجربة المستخدم على الموقع.

كما أن اداة جوجل انالتيكس تساعدهم في تحديد الفئة المحددة من الجمهور

وتتبع تحركاتها وتفاعلها من حيث القيام بالتصفح على الموقع أو القيام بعمليات الشراء.

 

وإذا كنت ترغب في الاستعانة بأي من شركات التسويق الإلكتروني في السعودية 

فيمكنك التواصل معنا هنا في أدفرتيزر شركة تسويق إلكتروني بالرياض.

حيث تقدم لكم أدفرتيزر مجموعة من المتخصصين في تصميم مواقع احترافية والمنصات الإلكترونية والسيو وكذلك العديد من الخدمات الأخرى في مجال التسويق الرقمي .

لذلك سارع بالاتصال بنا، أو قم بزيارة موقع شركة أدفرتيزر الرسمي على الإنترنت.

 

 

 

The post شرح أداة google analytics وكيفية الاشتراك والإستخدام والاستفادة منها appeared first on أدفرتيزر | شركة تسويق إلكتروني في الرياض.



from WordPress https://ift.tt/2T4F68G
via IFTTT

شرح TikTok For Business وطرق الربح المضمونة من التيك توك

تكاثرت اليوم التساؤلات حول كيفية تحقيق الربح من TikTok ، بعد أن استطاع العديد من الأشخاص تحقيق الأرباح التي وصلت للملايين من خلاله. هذا ال...